07 Mar
07Mar

أعلن الجيش الروسي، اليوم الاثنين، "فتح ممرات إنسانية عدة وتعليق إطلاق نار في مناطق محددة لإجلاء المدنيين من مدن خاركيف وكييف وماريوبول وسومي الأوكرانية التي تشهد معارك عنيفة".

وجاء في بيان لوزارة الدفاع الروسية: "تعلن القوات الروسية لغرض إنساني, الامتناع عن إطلاق النار محلياً اعتباراً من الساعة العاشرة في السابع من آذار وفتح ممرات إنسانية".

ويأتي فتح الممرات الإنسانية من مدن خاركيف وماريوبول وسومي بناءاً على طلب شخصي من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون وبالنظر إلى الوضع الحالي في تلك المدن.


ووفقاً للخرائط التي نشرتها وكالة الإعلام الروسية فإن, "الممر من كييف سيؤدي إلى بيلاروسيا، ولن يكون أمام المدنيين من خاركيف سوى ممر يؤدي إلى روسيا".

وستؤدي الممرات من ماريوبول وسومي إلى مدن أوكرانية أخرى وإلى روسيا.

وقالت الوزارة إن: "المغادرين لكييف سيكون بوسعهم السفر جواً إلى روسيا".

وأشارت إلى أنها, "ستستخدم طائرات مسيرة لمراقبة عملية الإجلاء ولإثبات أن محاولات الجانب الأوكراني لخداع روسيا والعالم المتحضر بأسره... غير مجدية هذه المرة".

وكان الجانبان الروسي والأوكراني قد تبادلا الإتهام بعدم وقف إطلاق النار والقصف مما أدى إلى فشل عمليتي إجلاء كانتا مقررتين من ماريوبول ومدينة فولنوفاخا المجاورة خلال اليومين الماضيين.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.