نقولا: الصيارفة باتوا كما مروجي المخدرات


11 Mar
11Mar


أشار النائب السابق نبيل نقولا إلى أنه "حين تصدر نقابة الصيارفة بياناً بأن سعر صرف الدولار هو بين 3850 و3900 ليرة ويقولون للزبائن أنه لا يوجد لديهم دولار، وحين يصرفون الأموال وفقاً لسعر السوق السوداء وليس سعر الصرف الرسمي، بالتالي الصيارفة باتوا كما مروجي المخدرات"، متسائلاً عن دور مصرف لبنان حين كان يسلم الصيارفة 20 ألف دولار يوميا، قائلاً "هل كان يسألهم ما الذي يفعلونه بهذا المبلغ وكل السوق اللبنانية لا تتعدى 5 آلاف دولا يوميا!".


ولفت نقولا، خلال حديث تلفزيوني، إلى أن "هناك ضغط سياسي على الحكم في لبنان ليقبل بشروط معينة أنا أجهلها، بالتالي نحن كلبنانيين نتآمر على بعضنا البعض".


كما شدد على أنه يلوم الثوار رغم أنه قبلاً وقالباً معهم لأنه لم يسمع أي منهم يقول أنهم يريدون التدقيق الجنائي، مفيداً بأن "هناك طبقة سياسية في لبنان تتحكم في البلد منذ 30 عاماً وليس من مصلحتها أن يتم القيام بتدقيق جنائي، الذي إذا لم نقم به لن نصل لأي مكان، سيسوء الوضع أكثر والدولا سيرتفع أكثر".


#lebnews7 

Lebnews7 social media
تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.