25 Feb
25Feb

قام سفيرا فرنسا وألمانيا لدى لبنان بزيارة وزير الخارجية والمغتربين عبد الله بو حبيب لشكر لبنان على البيان حول الأزمة الأوكرانية الروسية, وتمنّيا استمرار لبنان على موقفه هذا، وطلبا مشاركة لبنان في تبني القرار المقدّم أمام مجلس الأمن حول الأزمة والتصويت عليه في الجمعية العامة لاحقاً.

وأبلغ الوزير بو حبيب السفيرين أن "موقف لبنان ثابت ونابع عن حرصه بالالتزام بمبادئ الشرعية الدولية والقانون الدولي التي تشكل الضمانة الأساسية لحماية السلم والانتظام الدوليين وسلامة أراضي الدول الصغيرة، خصوصاً وأن لبنان عانى الأمرين من الاحتلال الإسرائيلي وانتهاكاته المستمرة حتى اليوم".

كما أبلغ الوزير السفيرين الألماني والفرنسي "امتناع لبنان عن المشاركة في تبني القرار المقدم أمام مجلس الأمن وأنه سيتم دراسة الموقف اللبناني لناحية التصويت في حال احالة القرار على الجمعية العامة بالتشاور مع المجموعة العربية".


وأضاف, "الموقف اللبناني ليس موجهاً ضدّ روسيا الاتحادية أو أي دولة أخرى صديقة، وإنما موقف مبدئي وراسخ اتخذه وسيتخذه لبنان في كلّ أزمة مشابهة".

وأشار الى أنه "التقى بالأمس سفير روسيا الاتحادية لدى لبنان وأعرب له عن أسفه وأن لبنان بصدد إصدار بيان إدانة للعملية العسكرية الروسية وأن هذا الموقف غير موجّه ضدّ دولته ولا نرغب أن يؤثر على العلاقة الثنائية الوطيدة".

وتجدر الإشارة إلى أن الاجتماعات التي عقدها الوزير مع كلّ من سفراء أوكرانيا، بولندا، رومانيا، فرنسا وألمانيا أتت في سياق البحث بموضوع مناقشة احتمال إجلاء اللبنانيين من أوكرانيا, بسبب تطور الأوضاع الأمنية.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.