24 Feb
24Feb

هوى الروبل الروسي إلى أدنى مستوياته منذ مطلع 2016 اليوم الخميس بعدما أمر الرئيس فلاديمير بوتين القوات الروسية بغزو أوكرانيا، في خطوة دفعت بورصة موسكو إلى تعليق التداول.

وتراجع الروبل 3.6% مقابل الدولار إلى 84.0750 بعد دقائق من الافتتاح في الساعة الرابعة بالتوقيت العالمي، وانخفض 3.9% إلى 95.2425 مقابل اليورو، مسجلا نزولا قياسيا قبل تعليق التداول على نحو سريع، وفق رويترز.

وفي حين علقت بورصة موسكو التداول رفعت البنوك الروسية أسعار صرف النقد الأجنبي بشدة.


وعرض بنك ألفا شراء الدولار واليورو مقابل 91.44 و101.11 روبل على الترتيب.

وذكرت وكالة الإعلام الروسية أن بنك سبيربنك (أكبر بنوك البلاد) عرض شراء اليورو مقابل 116 روبلا.

وبحلول الساعة 05:42 بالتوقيت العالمي انخفض الروبل 10.5% في المعاملات بين البنوك إلى 89.71 دولارا، وهو أدنى مستوياته على الإطلاق.

وقال البنك المركزي الروسي إنه قرر التدخل في سوق الصرف الأجنبي للمساعدة على استقرار الوضع.

وعلقت البورصة الروسية تداولاتها بعد انخفاضها بنسبة 11.3% كإجراء احترازي بعد تراجعها في ظل تصاعد التوتر جراء الأزمة الأوكرانية، بحسب وكالة الشرق الأوسط.

تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.