07 Jan
07Jan


فيما يتسبب متحور كورونا أوميكرون في ارتفاع الإصابات في معظم دول العالم مؤخراً، يؤكد المتخصصون في مجال الصحة أن من أعراض الإصابة هو الألم في الحلق، ما يجعل المريض لا يرغب في تناول الطعام.


ولمساعدة المصاب في تناول بعض الأطعمة المفيدة وسهلة البلع، يقول د.بوب روبرت مدير معهد المناعة الذاتية في سانت جوزيف هيلث ومؤلف كتاب المناعة القوية، أن الزبادي يعتبر من أفضل الأغذية التي يمكن تناولها أثناء الإصابة بأوميكرون، بحسب وذلك نقلا عن موقع Eat this,Not Taht.


كما أن تناول الآيس كريم قد يكون خيارا جيدا، ولكن مع الحذر إذا كنت مصابا بالسكر. فهو سيوفر لك الجلوكوز والبروتين وسيساعدك على الحفاظ على وزنك، مشيرا إلى أن معظم المصابين بكورونا يفقدون وزنهم.

وينصح المختصون بالإكثار من السوائل، خصوصا تناول الحساء الذي يحتوي على نوع من البروتين والخضراوات يمكن أن يساعد في تزويد جسمك ببعض العناصر الغذائية التي يحتاجها أثناء محاربة العدوى.



كما أن تناول طبق المعكرونة المفضل لديك مع نوع من البروتين وصلصة الطماطم يعتبر وجبة جيدة خصوصا بعد أن تبدأ الأعراض في الاختفاء.



ومن الأطعمة المفيدة أيضاً، الخضراوات المطبوخة بكل أشكالها وأبرزها البروكلي والملفوف.


كذلك ينصح الدكتور بوب بتناول مخفوق البروتين بالفانيليا أو الشوكولاتة، مؤكداً أنه خفيف على المعدة مقارنة بالعصير، ويعزز البروتين في الجسم.



12Dec
تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.