وفاة دلال عبد العزيز.. مقربون يكشفون ما لا يعرفه كثيرون


08 Aug
08Aug

Skynews

Lebnews7 whatsapp


خيمت حالة من الحزن العميق على الوسط الفني المصري، بعد وفاة الفنانة المصرية دلال عبد العزيز عن عمر ناهز 61 عامًا، بعد معاناة كبيرة استمرت لنحو 3 أسابيع بعد إصابتها بفيروس كورونا الذي أثر على الجهاز التنفسي والرئة.


وعلى الرغم من أن دلال عبد العزيز استطاعت ببراعة، على مدار عشرات السنين، التنقل بين كافة الأدوار وتجسيدها باحترافية وجدية كبيرة، لتظل صاحبة بصمة ونكهة مميزة في قلوب وأذهان الجميع، فقد تركت حكايات مؤثرة عند رفقاء دربها من فنانين وكتاب ونقاد، تحدث موقع "سكاي نيوز عربية" إلى بعض منهم، فماذا قالوا؟


غروب ختم القرآن


تقول الفنانة نهال عنبر إن الفنانة الراحلة دلال عبد العزيز من أطيب وأحن الأشخاص الذين من الممكن أن يتم التعامل معهم في الحياة، لافتة إلى أن دلال كانت توقظها من نومها أحياناً لأداء الواجب في عزاء أو فرح أو فعل الخير لغير المقتدرين.


وتشير عنبر إلى أن أغلب مكالمتها مع الفنانة الراحلة دلال عبد العزيز كانت للاتفاق على زيارة مريض أو الذهاب للعزاء أو لفعل الخير.


وأوضحت أن هناك مواقف كثيرة جمعتها بالفنانة الراحلة ولا يمكن أن تنساها لها طيلة عمرها، وحول ذلك قالت: "من أبرز المواقف التي تكررت كثيرا عندما أتحدث مع دلال عن بعض الحالات غير المقتدرة ماديا، وكانت ترد على حديثي بكلمة واحدة وهي: أرسلي السائق على الفور، سواء كانت هذه الحالات من داخل النقابة أو خارجها".


وتابعت: "كانت دائما تقول لي إذا كان هناك حالات أخرى أخبريني وأخبري دنيا وإيمي، فنحن جميعا معك، فكانت دائما سباقة بالخير".


واختتمت عنبر حديثها بأن الفنانة دلال عبد العزيز أسست غروب ختم القرآن، وقامت بإضافة الجميع به لختم المصحف كاملا كل يوم.


وبسؤالها حول تفاصيل آخر مكالمة تليفونية بينها وبين الراحلة، قالت عنبر إن "آخر مكالمة بيننا كانت عندما مرضت دلال بكورونا وأصريت على ضرورة ذهابها للطبيب لإجراء أشعة مقطعية على الصدر، لأنها أبلغتني خلال المكالمة أنها تشعر بألم شديد".


مثال للتواضع


وعلى جانب آخر، تقول الفنانة صفاء جلال أن الفنانة دلال عبد العزيز إنسانة راقية وقمة في الذوق والاحترام والبساطة والتواضع، والابتسامة كانت لا تفارق وجهها، واللوكيشن الخاص بها يتمتع بخفة الدم، ومن أجمل اللوكيشنات التي عملت بها.


وأكدت جلال على أن الراحلة دلال عبد العزيز كانت دائما حريصة على إرضاء الجميع وعدم مضايقة أحد، وكانت تجبر بخاطر الجميع وتعامل الكل بنفس الطريقة بداية من أصغر عامل وصولا لنجم العمل، فكانت لا تعرف التعالي إطلاقا وكانت أكبر مثال للتواضع.


ولفتت إلى أن الراحلة دلال عبد العزيز كانت حريصة دائما خلال كواليس العمل على نشر البهجة والتواضع والبساطة في المكان، وكانت تتعامل مع العمال والكومبارس بمنتهى الرقي، فكان فريق العمل كاملا يسعد كثيرا بمجرد دخولها اللوكيشن.


تودع جمهورها


وقالت الفنانة المصرية حنان شوقي، إن الراحلة دلال عبد العزيز عندما جسدت مشهد "الموت" في مسلسل "ملوك الجدعنة" جسدته بمنتهى الجدية لدرجة جعلتها تشعر وكأن الفنانة دلال عبد العزيز تودع جمهورها من خلال هذا المشهد.


وأوضحت شوقي أن هناك علاقة طيبة أساسها الحب والود جمعتها بالراحلة دلال عبد العزيز بحكم عملهما معا في المسرح والتليفزيون، مشيرة إلى أن أبرز صفاتها بحكم عملها معها عن قرب "الجدعنة والقلب الطيب"، قائلة: "تربيت على يديها".

15Dec
تعليقات
* لن يتم نشر هذا البريد الإلكتروني على الموقع.